حماة تحت أضواء توثيقية لسجن حلب المركزي وسجن التوبة

بدأت مؤسسة وثيقة وطن جولتها إلى محافظة حماة منذ يومين، هي جولة مستمرة حتى اليوم، تم خلالها إجراء عدد من مقابلات التأريخ الشفوي التوثيقية.

تم تناول عدد من المحاور خلال اللقاءات كان منها، فتح الطريق إلى حلب وإلى سجن حلب المركزي، وأيام الحصار في السجن.

أشار أحد الرواة إلى الحالة التي رافقتهم أثناء الحصار، ولفت إلى أنه وبعد تحرير المناطق المحاصرة مباشرة، بدأ أهالي تلك المناطق بزراعة الأراضي، تعبيرا عن فرحهم ورغبة ببداية جديدة.

“سجن التوبة” و “عدرا العمالية” كانت ايضا من المواضيع التي ركزت المقابلات عليها، وقد روى أحد الشهود تجربته في الأسر، خاصة بعد أن استشهد صديقه أمام عينيه.

كما تم إجراء مقابلة توثيقية مع عائلة تم خطف ولدها في عدرا، وتمكّن من الهروب بعد 7 أشهر من الخطف.

لم تكن الجولة الأولى إلى حماة، ولن تكون الأخيرة، هي مقابلات توثيقية مستمرة حتى اكتمال المشهد الحقيقي.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

4 + 5 =