وثيقة وطن تستكمل دورتها مع بنك سورية الدولي الإسلامي

استكملت مؤسسة وثيقة وطن اليوم الخميس دورتها التدريبية مع فريق مشروع توثيق قطاع المال والمصارف من بنك سورية الدولي الإسلامي.

تحدث الأستاذ موسى الخوري عن تحليل المقابلة بما هو تحليل للنص المفرغ في جزء كبير منه وأن هناك عدة طرق تهدف إلى معرفة واكتشاف المعلومات الأساسية المحتواة في النص ويمكن تلخيصها بـ : ـ عما نتكلم: هي المقاربة المعجمية أو المفرادتيةـ كيف نتكلم: هي مقاربة لسانيةـ كيفية بناء فكرة: هي طموح رسم خارطة معرفية للنص وكيف نفسر المحتوى: هي المقاربة الموضوعية للنص.

وأشار أيضاً إلى ضرورة أن يشمل التحليل شخصية الراوي وشخصية المحاور ومحتوى الحوار وكيفية سرده، وبين أن ذلك يتم من خلال تقييم المقابلات وبناء التسلسل الزمني للأحداث ثم تحدث عن تحليل المقابلات من خلال مقاطعة المعلومات بين المقابلات، للوصول إلى إجابات تفسر الوقائع والأسئلة البحثية في مشروع التأريخ الشفوي، ثم بناء تقرير المشروع الذي يعد أساسا لاستخلاص رواية تأريخية معاصرة حول موضوع البحث.

ويذكر أن الدورة مستمرة خلال الأيام القادمة للحديث بشكل موسع حول أهمية التوثيق في قطاع المال والمصارف.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

16 − 10 =