مؤسسة وثيقة وطن تقيم ورشة عمل لمدراء الثقافة

مدراء الثقافة
مدراء الثقافة

أقامت مؤسسة وثيقة وطن ورشة عمل لمدراء الثقافة في مختلف المحافظات، كان الهدف منها تفعيل مذكرة التفاهم التي وقعتها مؤسسة وثيقة وطن مع وزارة الثقافة، ووضع خطة تنفيذية لبدء التوثيق في إطار مشروع توثيق الحرب على سورية.

وبعد كلمة الأستاذ توفيق الإمام معاون وزير الثقافة حيث قام بتقديم وتعريف بالسادة مدراء الثقافة ،ألقت السيدة الدكتورة بثينة شعبان رئيسة مجلس الأمناء في المؤسسة كلمة رحّبت خلالها بالحاضرين وقدمت تعريفاً بالمؤسسة وأهدافها، وشرحاً لأهميّة التأريخ الشفوي في حفظ الذاكرة الوطنية والحفاظ على الهويّة السوريّة. وأوضحت أهميّة مشاركة الجميع في مشروع المؤسسة لتوثيق الحرب على سورية، لكي يُكتب تاريخ البلد بأيد سورية، ولتعميم ثقافة التأريخ الشفوي وإدخالها في المناهج التعليمية.

قام بعدها مدير المشاريع في المؤسسة الأستاذ موسى الخوري بتقديم عرض حول رؤية ورسالة المؤسسة ومشاريعها، وخاصة مشروع توثيق الحرب على سوريا.

وشرح منهجيّة العمل في مقابلات التوثيق الشفوي مؤكدا أن هذا المنهج لا يقتصر على نقل المعلومة فقط إنما ينقل الوجدان والحالة الإنسانية، وهذا يضيف إلى التاريخ الشفوي الكثير من التفاصيل، حيث لا يقتصر على التسلسل الزمني أو عرض وجهات النظر، إنما يصبح ناقلا لحالة إنسانيّة بالكامل.

كما قدّمت الدكتورة نيرمين النفرة مديرة مشروع النساء في زمن الحرب شرحا مفصّلا لكيفيّة إعداد المقابلة وأهميّة الحصول على ثقة الشاهد كون هذه اللقاءات ليس مقابلات صحفية فقط بل هي مقابلات بحث علمي.

في الجلسة الثانية بعد الظهر تناول الحوار مع مدراء الثقافة في المحافظات السوريّة خطة التعاون والبرنامج الزمني لبدء أعمال التدريب والتوثيق.

 

مؤسسة وثيقة وطن تقيم ورشة عمل لمدراء الثقافة

مؤسسة وثيقة وطن تقيم ورشة عمل لمدراء الثقافة

 

مؤسسة وثيقة وطن تقيم ورشة عمل لمدراء الثقافة

مؤسسة وثيقة وطن تقيم ورشة عمل لمدراء الثقافة

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

1 + 9 =