الأطفال أكثر من يدفع ثمن الحرب..نوثّق معاناتهم لنعرف أكثر

الأطفال أكثر من يدفع ثمن الحرب..نوثّق معاناتهم لنعرف أكثر
الأطفال أكثر من يدفع ثمن الحرب..نوثّق معاناتهم لنعرف أكثر

نعمل في مؤسسة وثيقة وطن على توثيق معاناة الأطفال خلال فترة الحرب من خلال قصصهم، لأنهم أكثر من يدفع الثمن في الحروب عادة.

فعفوية الأطفال تبقى هي الأصدق والأنقى لتوثيق الأحداث العامة، على مبدأ خذوا أسرارهم من صغارهم.

وقد تعددت الأسباب التي نولي من أجلها الاهتمام بتوثيق محور الطفولة في زمن الحرب، منها:

• الأطفال أكثر من يدفع الثمن في الحروب ثم النساء

• مع ضياع الحقيقة كما في كل الحروب يبقى الأطفال بعفويتهم هم الأصدق والأنقى لتوثيق الأحداث عامة

• تجميع المعلومات من الأطفال ومقاطعتها مع روايات الكبار للحدث نفسه والمكان نفسه يخدم الموثق عند تحليل المعلومات، وهو ما يعطي مصداقية أكبر للتحليل.

مشاركة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

53 + = 62