“راح الغالي ما فيكون تعملو شي”…

"راح الغالي ما فيكون تعملو شي"...

“راح الغالي ما فيكون تعملو شي” من العبارات المؤلمة، التي وردت تعليقاً على إحدى المواد التي نشرناها على موقع مؤسسة “وثيقة وطن”.

كما تساءل البعض حول نوعية المساعدة التي من الممكن أن تقدّمها المؤسسة، لأن فقد الأقارب والأصدقاء، لا يمكن تعويضه بأي ثمن.

لن تمرّ الحروب ببساطة على الأوطان، فحتى بعد انجلاء غبار الحرب، تبقى معاناتها مرافقة لنا.

ولذلك فإننا في “وثيقة وطن” نهدف بجزء كبير من عملنا إلى تجنيب الأجيال القادمة حرباً أخرى ممكنة الحدوث، من خلال الأبحاث التي سنجريها على التسجيلات الموجودة في قاعدة البيانات في مؤسسة وثيقة وطن، والتي نعمل على زيادتها عن طريق إجراء عدد جديد من مقابلات التأريخ الشفوي.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

+ 55 = 64