لكلّ من اقتربت منه الحرب..نحن جاهزون لسماعكم

لكلّ من اقتربت منه الحرب..نحن جاهزون لسماعكم
لكلّ من اقتربت منه الحرب..نحن جاهزون لسماعكم

لاحظنا خلال عدد من مقابلات التأريخ الشفوي التي أجراها فريق الباحثين في مؤسسة “وثيقة وطن” وجود نوع من “التردّد” لدى بعض الأشخاص بالتحدث حول آلامهم أو المشاكل أو العقبات التي مرّوا بها.

لذلك لا بدّ من الإشارة إلى أنّنا في المؤسسة نتقبّل الآراء كافّة، ونرغب بالحصول على القصة الحقيقية التي حدثت مع الرّواة من خلال حديثهم، خاصة وأننا مؤسسة “بحثيّة” ترغب بالحصول على روايات عفويّة، تعكس الواقع، كي نرتقي إلى ما هو أفضل من خلال الحقيقة.

أخيراً لكل من عاش قصة خلال الحرب ويرغب بالتحدث  عنها الرجاء  مراسلتنا.

مشاركة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

+ 52 = 59